... في ظلال آية ( جفــاء اليهـــود وقســـوة قلـــوبـــهم ) ... - بيوتات الكيمياء التعليمية

 
 

اخر المواضيع : الموضوع : سؤال عن مكونات قطران الخشب   ( الكاتب : جريح الزمان     الزيارات : 519     الردود : 6 )         الموضوع : التفاعل الكيميائي   ( الكاتب : جريح الزمان     الزيارات : 92     الردود : 0 )         الموضوع : iii... صــور مـتنـوعة للـكـيمـياء ... رااائعة ... iii   ( الكاتب : جريح الزمان     الزيارات : 60117     الردود : 70 )         الموضوع : فيروس الزيكا Zika - فيروس خطير يواجه العالم 2016 - الأعراض والعلاج و الوقاية   ( الكاتب : كريم ممدوح     الزيارات : 4229     الردود : 2 )         الموضوع : هل ما زلتم على قيد الحياة؟   ( الكاتب : كريم ممدوح     الزيارات : 471     الردود : 5 )         الموضوع : جديد الدورات (جدة + عن بعد)   ( الكاتب : الغينــاء     الزيارات : 625     الردود : 2 )         الموضوع : نماذج اسئلة اختبارات الكيمياء ثاني وثالث المطور   ( الكاتب : روعة انثى     الزيارات : 5101     الردود : 13 )         الموضوع : دورة البناء الشخصي للمعلمين والمعلمات   ( الكاتب : akash     الزيارات : 607     الردود : 1 )         الموضوع : الاختبار النهائي ف1 للكيمياء الصف الثالث الثانوي   ( الكاتب : ra_sa     الزيارات : 98852     الردود : 371 )         الموضوع : درس التراكيب الجزيئية   ( الكاتب : أم اليزيد     الزيارات : 16550     الردود : 17 )         
عودة   بيوتات الكيمياء التعليمية > ... > بهو البيوتات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1   -->
قديم 08-05-2004, 07:07 PM
الصورة الرمزية لـ عفاف العتيبي
كيميائي متميز
 
تاريخ الانتساب: 10 2002
المكان: أرض الجمال والحب والحياة
مشاركات: 891
عفاف العتيبي على طريق التميز و النجاح
افتراضي ... جفـــــــــاء اليهـــــــود وقســــــوة قلـــوبـــهم ...






السلام عليكم ورحمة الله ورحمة الله وبركاته






الآيـــــــــــــة

( ثم قست قلوبهم من بعد ذلك فهي كالحجارة أو أشد قسوة وإن من الحجارة لما يتفجر منه الأنهار وإن منها لما يشقق فيخرج منه الماء وإن منها لما يهبط من خشية الله وما الله بغافل عما تعملون ) سورة البقرة آية 74


ثم أخبر تعالى عن جفائهم وقسوة قلوبهم فقال {ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُمْ} أي صلبت قلوبكم يا معشر اليهود فلا يؤثر فيها وعظٌ ولا تذكير {مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ} أي من بعد رؤية المعجزات الباهرة {فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً} أي بعضها كالحجارة وبعضها أشد قسوة من الحجارة كالحديد.

ذكر الله تعالى القلب ونسب القسوة إليه ولم ينسبها إلى النفوس، لأن القلب هو موضع الرقة والرحمة والعطف، فكلما امتلأ القلب ذكراً لله تعالى امتلأ رقة ورحمة وعطفاً، ولكما غفل عن ذكر الله ازداد قسوة وجفاء، وانعكست آثاره في الحالتين على الجوارح فيصلح المجتمع به أو يفسد. ولذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب" [رواه الشيخان].

{وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الأَنْهَارُ} أي تتدفق منها الأنهار الغزيرة {وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ} أي من الحجارة ما يتصدع إِشفاقاً من عظمة الله فينبع منه الماء.

والفرق بين تفجر الأنهار من الحجارة وتشققها ليخرج منها الماء، أنه عند تفجر الأنهار يأتي الماء إلينا ونحن في مكاننا. وعندما تتشقق ليخرج منها الماء نذهب نحن إلى مكان الماء لنأخذ حاجتنا. وفرق بين عطاء نذهب إليه، وعطاء يأتي إلينا. وكلٌّ من عطاء ربنا.

{وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ} أي ومنها ما يتفتّت ويتردّى من رؤوس الجبال من خشية الله.

وحدث ذلك عندما تجلى الله تعالى للجبل فجعله دكاً، قال تعالى: {فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا} [الأعراف: 143].

فالحجارة تلين وتخشع وقلوبكم يا معشر اليهود لا تتأثر ولا تلين {وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} أي أنه تعالى رقيب على أعمالكم لا تخفى عليه خافية، وسيجازيكم عليها يوم القيامة، وفي هذا وعيد وتهديد.



ما يستخلص من الآيات [74]:

1- أساس شيء في الإنسان قلبه، فإذا صلح صلحت سائر جوارحه وإذا فسد فسدت سائر جوارحه.

2- القلب معرض لأمراض كثيرة، وأخطرها القسوة التي أشارت إليها الآية القرآنية. وسبب القسوة العناء والتماطل في تطبيق أوامر الله تعالى كما فعل بنو إسرائيل. ومن قسى قلبه لا ينفعه بشيء إن لم يتدارك نفسه، وهو عرضة لغضب الله، ومن غضب الله عليه طبع على قلبه. ومن طُبِع على قلبه فلن يهتدي أبداً.

فعلى المسلم العاقل الراجي رحمة ربه أن يبادر إلى تطبيق أوامر ربه فور استماعها لقوله تعالى: {إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُفْلِحُونَ} [النور: 51].

3- الحجارة في قبضة الله تعالى والقلوب كذلك، فمن شعر بقسوة في قلبه فعليه أن يلتجيء إلى الله تعالى مالك القلوب ليغير قلبه إلى أحسن حال وليفجره خشوعاً وليناً وانضياءاً كما فجّر الحجارة عيوناً وأنهاراً {رَبَّنَا لا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ} [آل عمران: 8].


تحياتي لكم عفاف العتيبي
رد مع اقتباس
  #2   -->
قديم 10-05-2004, 12:22 AM
الصورة الرمزية لـ omar
المشرف العام
 
تاريخ الانتساب: 09 2002
المكان: بلد الله الحرام
مشاركات: 3,317
omar على طريق التميز و النجاح
افتراضي

بارك الله فيك أخت عفاف ...

صدق الله العظيم ، ما اقسى قلوب هؤلاء القوم .
رد مع اقتباس
  #3   -->
قديم 10-05-2004, 02:05 PM
كيميائي
 
تاريخ الانتساب: 10 2003
مشاركات: 28
الكلمة الطيبة على طريق التميز و النجاح
افتراضي مشاركة

جزاك الله خيرا اختي عفاف وبورك فيك وفي جهودك وجعلك ذخرا للاسلام والمسلمين ..

وحتى نعرف اسباب قسوة القلوب واسباب علاجها احببت ان اضيف هذه المشاركة ... نسال الله ان يطهر قلوبنا من كل مرض وعلة .. ويرزقنا قلوبا مؤمنة صادقة طاهرة نقية مخلصة

اسباب قسوة القلوب

الغفلة، وطول الأمل، وعدم مراقبة الله، واستشعار عظمته، وقوته، وجبروته، وانتقامه، ورحمته، ولطفه وفضله، وجوده، وكرمه.

عدم المحافظة على الصلاة مع الجماعة وعدم الإتيان إليها مبكرا. - هجر القرآن وعدم قراءته بحضور قلب وخشوع وتدبر. - الكسب الحرام من الربا والغش في البيع والشراء والرشوة ونحوذلك. - الكبر والانتقام للنفس واحتقار الناس والاستهزاء بهم. - الظلم. - الركون للدنيا والإغترار بها ونسيان الموت والقبر والدار الآخرة. - النظر المحرم إلى النساء أوالمردان. - عدم محاسبة النفس وطول الأمل. - كثرة الكلام بغير ذكر الله عز وجل، كثرة الضحك والمزاح، كثرة الأكل، كثرة النوم.

الغضب بلا سبب شرعي. - السفر إلى بلاد الكفر للسياحة. - الكذب والغيبة والنميمة. - الجليس السوء. - الحقد والحسد والبغضاء.

ومن أسباب قسوة القلوب : - إضاعة الوقت بغير فائدة وعدم استغلاله في المفيد. - الإعراض عن تعلم العلم الشرعي. - إتيان الكهان والسحرة والمشعوذين. - استعمال المخدرات والمسكرات والدخان والشيشة (النارجيلة) والمعسل. - عدم قراءة أذكار الصباح وأذكار المساء. - سماع الأغاني ومشاهدة الأفلام الخليعة والمجلات الهابطة. - عدم الاهتمام بأمر الدعاء.

أخي المسلم.. أختي المسلمة..

تعرفنا آنفا على أسباب قسوة القلوب أعاذنا الله منها، إذا لنبحث عن العلاج الذي نعالج به جميعا قلوبنا؛ لأن معرفة الداء أول طرق معرفة الدواء.. فلنتابع السير :

علاج قسوة القلوب

- تعلم العلم الشرعي من القرآن والسنة. - المواظبة على قراءة القرآن الكريم بتدبر وخشوع وحضور قلب مع قراءة تفسير القرآن. - قراءة سيرة الرسول وأصحابه. - الصدقة (الحرص على صدقة السر). - العطف على الفقراء والمساكين والأرامل والمسح على رأس اليتيم. - الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. - بر الوالدين والإحسان إليهما. - صلة الأرحام. - زيارة المرضى وتخفيف آلامهم ومواساتهم. - زيارة مغاسل الموتى (حضور تغسيل الأموات إذا تيسر ذلك). - زيارة المقابر (للرجال فقط). - الإكثار من ذكر الله نعالى. - قيام الليل والحرص على ذلك. - التواضع وحسن الخلق. - التبكير للصلاة في المسجد. - إفشاء السلام على من عرفت ومن لم تعرف. - محاسبة النفس. - صفاء النفوس. - أداء النوافل. - الجليس الصالح (مجالس الصالحين). - الحرص على التزود من الدنيا بالعمل الصالح. - الزهد بالدنيا، والإعراض عنها، وأخذ الكفاية من متاعها. - تذكر يوم القدوم والعرض على الله يوم القيامة للحساب. - حب الغير للغير. - عدم الانتقام للنفس، والعفوعن من ظلمك. - دعوة غير المسلمين إلى الإسلام (مكاتب الجاليات). - حفظ الجوارح مما يغضب الله. - الكسب الحلال. - سقي الماء. - الإسهام قدر المستطاع في بناء المساجد. - زيتارة البيت الحرام لأداء العمرة مع الاستطاعة. - الهدية (تهادوا تحابوا). - الدعاء لإخوانك المسلمين بظهر الغيب. - الرفق بالحيوان والإحسان إليه. - المكث بالمسجد بعد الصلوات (وخصوصا بعد صلاة الفجر حتى طلوع الشمس قدر رمح ثم صلاة ركعتين). - زيارة المؤسسات الخيرية والاطلاع على أحوال المسلمينفي العالم. - تجهيز غاز في سبيل الله. - إنظار المعسر أوالتجاوز عن شيء من دينه. - صيام التطوع. - إصلاح ذات البين. - تذكر الجنة ونعيمها وقصورها وأنهارها وزوجاتها وغلمانها والحياة الأبدية التي لا موت فيها ولا تعب ولا نصب وأعظم من ذلك رؤية الله رب العالمين. - تذكر النار وجحيمها وسعيرها وأغلالها وزقومها وأوديتها وعقاربها وحياتها وطول المكث فيها، ونعوذ بالله ونستجير بالله من عذاب جهنم. إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً، إِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً [الفرقان:65-66]. - التحدث بنعم الله سبحانه وتعالى. - مراقبة الله في السر والعلن. - تذكر الموت وسكراته. - تذكر القبر ووحشته وظلمته وسؤال الملكين. - الدعاء والإلحاح على الله سبحانه وتعالى. وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ [غافر:60].
__________________
لما تركنا الهدى حلت بنا مِحنٌ *** وهَاج للظلم والإفساد طوفانُ
رد مع اقتباس
  #4   -->
قديم 10-05-2004, 02:33 PM
الصورة الرمزية لـ شما
Be Smile
 
تاريخ الانتساب: 09 2003
المكان: الـشــ عاصمة الثقافة ــارقه
مشاركات: 2,724
شما على طريق التميز و النجاح
افتراضي

سبحان الله ليس فقط في قسوة قلوبهم

بل يتعدى الى نقضهم للعهود ،وخيانتكم ، وقتلهم الأنبياء

ولكل هذه اللآيات التي أخبرنا الله عنها وعن صفات هؤلاء اليهود

نجد هناك الكثير من يواليهم


جزاك الله خيراً

مشرفتنا عفاف

ونفع الله بها الجميع

وجعلها في ميزان حسناتك

وفقك الله
رد مع اقتباس
  #5   -->
قديم 12-05-2004, 12:14 AM
كيميائي فعّال
 
تاريخ الانتساب: 05 2003
المكان: السعوديه
مشاركات: 634
الفيصل على طريق التميز و النجاح
افتراضي

جزاك الله خير اخيه على جهودك الجباره ..
رد مع اقتباس
  #6   -->
قديم 02-06-2004, 10:27 PM
الصورة الرمزية لـ Ultraviolet
سوبر كيميائي
 
تاريخ الانتساب: 09 2002
المكان: أجل ... نحن الحجــازُ ونحن نجدُ ... هنــا ... مجدٌ لنــا ... وهنــاك مجدٌ
مشاركات: 5,376
Ultraviolet على طريق التميز و النجاح
افتراضي






( ثم قست قلوبهم من بعد ذلك فهي كالحجارة أو أشد قسوة وإن من الحجارة لما يتفجر منه الأنهار وإن منها لما يشقق فيخرج منه الماء وإن منها لما يهبط من خشية الله وما الله بغافل عما تعملون ) سورة البقرة آية 74



اللهم إني أعوذ بك من قلب لا يخشع ، ومن دعاء لا يُسمع ، ومن نفسٍ

لا تشبع ، ومن علم لا ينفع ...

اللهم مصرف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك ...

ويامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ....





بارك الله فيك يالعزيزة و والغالية ...

"*"عفــــــــاف"*"


على هذه الأيات والتي تجعلنا نخشع ونتدبر ونتفكر و الأهم من ذلك

كله ... أن نعتبر ونتعظ ....


والله يوفقك ويسعدك دنيا وأخرة ...

ويحفظك من كل مكروه ....

وفي الحقيقة من زمــــــــــااااان كان ودي أرد على ظلال أية و هالأية بالذات و لكن .....





وبارك الله في أخينا الكريم ..

الكلمة الطيبة

على إضافته الرائعة ....




تحياتي لكِ يالغالية
رد مع اقتباس
  #7   -->
قديم 02-06-2004, 10:46 PM
سوبر كيميائي
 
تاريخ الانتساب: 09 2003
مشاركات: 1,171
النوويه على طريق التميز و النجاح
افتراضي

اقتباس:
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Ultraviolet







اللهم إني أعوذ بك من قلب لا يخشع ، ومن دعاء لا يُسمع ، ومن نفسٍ

لا تشبع ، ومن علم لا ينفع ...

اللهم مصرف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك ...

ويامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ....



بارك الله فيك يالعزيزة و والغالية ...

"*"عفــــــــاف"*"


على هذه الأيات والتي تجعلنا نخشع ونتدبر ونتفكر و الأهم من ذلك

كله ... أن نعتبر ونتعظ ....


والله يوفقك ويسعدك دنيا وأخرة ...

ويحفظك من كل مكروه ....








مع تحيات النووية
__________________



قام بآخر تعديل النوويه يوم 02-06-2004 في 10:55 PM.
رد مع اقتباس
إضافة رد


زوار هذا الموضوع الآن : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : نشيط
كود [IMG] : نشيط
كود هتمل : خامل
Trackbacks are نشيط
Pingbacks are نشيط
Refbacks are نشيط



التوقيت حسب جرينتش +3. الساعة الآن 11:33 PM.


Powered by: vBulletin® Version 3.8.8 Copyright ©2000-2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO
Translated By vBulletin®Club©2002-2021
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
Powered by: vBulletin® Version 3.8.8 Copyright ©2000-2015, Jelsoft Enterprises Ltd.

a.d - i.s.s.w