بيوتات الكيمياء التعليمية - عرض مشاركة واحدة - ما هي قصة اليورانيوم المستنفذ ؟
عرض مشاركة واحدة
  #1   -->
قديم 22-07-2004, 12:55 AM
الصورة الرمزية لـ MisS_ChEMiStRy
MisS_ChEMiStRy MisS_ChEMiStRy غير متصل
كيميائي نشط
 
تاريخ الانتساب: 07 2004
المكان: الكويت
مشاركات: 168
MisS_ChEMiStRy على طريق التميز و النجاح
افتراضي ما هي قصة اليورانيوم المستنفذ ؟

من المعروف علميا بأن عنصر اليورانيوم يستخدم كوقود نووي في كافة المنتجات النووية سواء كان ذلك لإنشاء مفاعلات نووية أو قنابل ذرية و غير ذلك . و من أهم خصائص اليورانيوم أنة يتميز بالاشعاع المنطلق منة . اليورانيوم اللازم لمثل هذة الأمور يتم تخصيبة و تنقيتة حتى يصبح صالحا كمادة نووية أولية . وأثناء تخصيب اليورانيوم الطبيعي لاستخدامة كوقود نووي في المفاعلات أو السلاح النووي يتكون منتج ثانوي أطلق علية اسم اليورانيوم المستنفذ . و طبعا قدرات اليورانيوم المستنفذ الإشعاعية تختلف تماما عن اليورانيوم الطبيعي المخصب .
ببساطة يعتبر اليورانيوم المستنفذ أقل قدرة من اليورانيوم المخص على بث أو إطلاق الإشعاعات بنسبة تقريبية قدرت بحوالي 40% وقد شاع استخدام اليورانيوم المستنفذ في الدول الصناعية الكبرى وذلك في المجالات التالية :
1- صناعة الذخائر المضادة للدروع .
2- صناعة لوحات وقاية للمدرعات من الأسلحة الصاروخية .
3- الصناعات المدنية كوسيلة تثبيت كما هو الحال في صناعة الطائرات و السفن .
لماذا اليورانيوم المستنفذ في الأسلحة ؟ الإجابة هنا بسيطة جدا : فهو أقدر على اختراق الدروع من التنجستن المستخدم في الأسلحة العادية . اليورانيوم المستنفذ الموجود في الأسلحة المضادة للدروع يعمل على نفاذ القذيفة للجدار الصلب و بسبب الحرارة المرتفعة الناتجة من الإختراق يشتعل الهدف . و لقد بينت الدراسات في كل من أمريكا و بريطانيا و فرنسا بأن هذا الحريق الهائل و الذي تصل درجة حرارتة إلى 10 آلاف درجة سيليزية يؤدي إلى تأكسد اليورانيوم المستنفذ الأمر الذي يسبب انتشارة في الهواء الجوي .
اليورانيوم المستنفذ من المعادن الثقيلة و هو مشع . و معروف أن لجميع المعادن الثقيلة خصائص كيميائية سامة تنتج عنها حالات مرضية متنوعة .
أما مشكلة اليورانيوم المستنفذ التي يجري الحديث عنها هذة الأيام فهي مرتبطة بالإشعاع الذي يصدر عنة في المناطق التي تعرضت للقصف بالقذائف التي تحملة . و يصدر عن اليورانيوم نوعين من الإشعاع هما ألفا و بيتا ، يمكن لبيتا ان تخترق الأنسجة الحية و تسبب الضرر بها . أما أشعة ألفا فإنها لا تخترق الأنسجة الحية بل تدخل الجسم عن طريق الجهاز التنفسي ثم إلى الدم . وفي هذة الحالة يمكن لأشعة ألفا أن تسبب مرض اللوكيميا أو سرطان الدم .
الغريب في الأمر أن مرض اللوكيميا الناتج من اليورانيوم المستنفذ يظهر في الأطفال بنسبة كبيرة عند مقارنة عدد الإصابات في الأطفال و الكبار .
و تأتي المشكلة الحقيقية من تصنيف قذائف اليورانيوم سيستمر استخدامها من قبل الجيوش في العالم و يستمر تأثيرها على البشر مسببة لهم الأمراض .
__________________
Im the best in chemistry vote for me let me be miss science
رد مع اقتباس