بيوتات الكيمياء التعليمية - عرض مشاركة واحدة - الروابط الكيميائية ( الرابطة التساهمية )
عرض مشاركة واحدة
  #11   -->
قديم 21-10-2003, 10:10 PM
الصورة الرمزية لـ omar
omar omar غير متصل
المشرف العام
 
تاريخ الانتساب: 09 2002
المكان: بلد الله الحرام
مشاركات: 3,317
omar على طريق التميز و النجاح
افتراضي

السالبية الكهربية للعناصر :

كما هو معلوم فإن ذرات العناصر تتفاوت في طاقة تأينها ( مدى فقدانها للالكترونات ) وفي ألفتها الالكترونية ( قابليتها لاكتساب الالكترونات ) لذا فإننا نتوقع أن الأزواج الالكترونية الرابطة في الجزيئات التساهمية يمكن أن تكون أقرب إلى إحدى الذرتين المكونتين للرابطة التساهمية من الأخرى .




وتعرف قابلية ذرة العنصر في الجزيء التساهمي للاستئثار بالزوج الالكتروني الرابط بالسالبية الكهربية . ومن البديهي القول أنه كلما أزدادت قابيلة ذرة العنصر للاستئثار بالزوج الالكتروني الرابط ازدادت سالبيته الكهربية .وعموماً فإنه يمكننا القول بأن ذرات العناصر التي تتمتع بطاقة تأين مرتفعة وألفة الكترونية مرتفعة يكون لها كهروسالبية ( سالبية كهربية ) عالية .


والجدول التالي يوضح قيم السالبية الكهربية لكثير من العناصر .









قطبية الجزيئات التساهمية :

يقصد بالقطبية احتواء جزيء المركب التساهمي الواحد على شحنتين مختلفتين بحيث يكون هناك طرف موجب ( جزء تتركز فيه الشحنة الموجبة ) وطرف سالب ( جزء تتركز فيه الشحنة السالبة ) بمعنى أن يكون في الجزيء قطبين مختلفين في الشحنة .




غير قطبي



قطبي


وفي الحقيقة فإن قطبية الجزيء التساهمي ناتجة من قطبية الروابط التساهمية المكونة له ، فالمركبات التساهمية المحتوية على روابط قطبية تكون مركبات قطبية والمركبات التي لا يوجد بها روابط قطبية تكون مركبات غير قطبية .



رابطة غير قطبية



رابطة قطبية


والسؤال الذي يطرح نفسه هنا ، متى تكون الرابطة التساهمية قطبية ؟ ومتى تكون غير قطبية ؟

والجواب على هذا السؤال يستلزم العودة إلى مفهوم السالبية الكهربائية فكما ذكرنا سابقاً فإن الكهروسالبية عبارة عن مدى قابلية ذرة العنصر للاستئثار بالزوج الالكتروني الرابط ، فعندما تتكون رابطة تساهمية بين ذرتين متساوتين في السالبية الكهربية ( متماثلتين أو غير متماثلتين ) فإن الرابطة تكون غير قطبية ، أما عندما تتكون الرابطة التساهمية بين ذرتين مختلفتين في السالبية الكهربية فإن الرابطة تكون قطبية والسبب في ذلك أن الذرة ذات السالبية الكهربية العالية سوف تستأثر بالزوج الالكتروني الرابط ( تجذبه نحوها بمقدار أكبر ) مما يجعل الشحنة السالبة تتركز عليها جزئياً ( قطب سالب ) وفي المقابل ستتكون شحنة موجبة جزئية ( قطب موجب ) على الذرة الأقل في السالبية الكهربية .


ومن المهم الإشارة هنا إلى أنه لكي تكون الرابطة التساهمية قطبية فإنه يجب أن يكون الفرق في السالبية الكهربية بين العنصرين كبيراً نوعاً ما ( أكثر من 0.5 ) وكلما زاد هذا الفرق زادت قطبية الرابطة وزادت قطبية المركب .


ويمكن التعرف على مدى قطبية مركب ما عملياً عن طريق قياس ما يعرف باسم ( العزم الكهربائي ) Electric Dipole moment ويعرف العزم القطبي بقابلية جزيئات المادة للانتظام في مجال كهربي ، فالقيم الكبيرة للعزوم القطبية تشير إلى مواد ذات قطبية عالية .



وثمة عامل أخر مؤثر في قطبية الجزيئات وهو الشكل الهندسي الفراغي فالمركبات التي تتخذ جزيئاتها أشكالاً هندسية متماثلة ( Symmetric) تكون غير قطبية حتى ولو كان الفرق في السالبية الكهربية للعناصر المكونة لها كبيراً ، وذلك لأن محصلة العزوم الكهربية في الجزيء المتماثل تساوي صفراً .



جزيء رابع كلوريد الكربون بالرغم من أنه يحوي روابط قطبية إلا أنه جزيء غير قطبي .
رد مع اقتباس